شرح السنة للإمام البربهاري – المسألة الثانية والعشرون بعد المائة